الهند تشهد حالة من الجدل لحظر إطلاق اللحى في بعض المؤسسات التعليمية

محيط: خلق رفض المحكمة العليا الهندية، الطلب الذي تقدم به أحد الطلبة المسلمين إطلاق لحيته في المدرسة، وإشارتها إلى ربط اللحية بقيم الإرهاب والتطرف، نوعا من الامتعاض والغضب بين المنظمات الإسلامية في البلاد.
وكان الطالب محمد سالم، البالغ من العمر 16 عاما، والذي يدرس بالصف العاشر في مدرسة الإرسالية المسيحية في ولاية ماظايا براديتش، قد طرد من المدرسة عندما رفض الانصياع إلى التعليمات بحلق لحيته، حيث يعد حلق اللحى أمرا ملزما لكل الطلاب بالمدرسة.
وقامت أسرة الطالب، بحسب جريدة “الشرق الأوسط”، بتقديم التماس إلى المحكمة العليا في ماظايا براديتش التي حكمت لصالح المدرسة، ومن ثم لجأت أسرة الطالب إلى رفع قضيتها إلى المحكمة العليا الهندية التي رفضت قضية الطالب ضد مدرسته بالقول إنها لن تسمح “بطلبنة البلاد”.
وقال القاضي مارخانديا كاتغو أحد قضاة المحكمة العليا الذي تلا قرار المحكمة: «إننا لا نرغب في وجود طالبان في البلاد، وقد تأتي إحدى الطالبات بعد ذلك لتقول إنها ترغب في لبس النقاب في المدرسة. فهل يمكننا السماح بذلك؟». وقال الطالب “إن من حق كل مواطن أن يلتزم بتعاليم دينه، وأنه يجب ألا يمنعه أحد من القيام بذلك في بلد علماني مثل الهند”.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: