الخاتمة

وبعد هذه الجولة بين صفحات هذا البحث أرجو من القارئ الكريم أن يقوم مزيد من الإطلاع في هذا الجانب المهم حيث إن الفرق القاديانية المعاصرة بعد ان فشلت في تبرير وتوجيه ادعاءات ميرزا غلام أخذوا بذل جهودهم المضنية لإثارة الشبهات والشكوك في عقيدة الامة الإسلامية عبر الوسائل الإعلامية الحديثة بتعاون من الصهاينة والمبشرين.  ودعاويهم ومزاعمهم تتجدد وتتغير حينا وآخر حسب الزمان والمكان بل إن بعضا من القاديانية يتجاوز زعيمهم القادياني في الكذب والإفتراء والتأويلات الفاسدة للقرأن الكريم ولا يدفع هؤلاء الخونة من عملاء الإنجليز إلى عمالتهم العمياء سوى نزعتهم البالغة إلى كسب المال والشهرة  فلذا يقومون دائما بترويج ادعاءات أعداء الإسلام بإعطاء هتافات رنانة في وسائلهم الإعلامية.

فلذا إن الأمة الإسلامية في أمس الحاجة إلى استنفار كامل ضد المخططات الميرزائية التي تحاول لهدم مبادئ الإسلام من داخل إطاره وحينما انتهج ميرزا غلام ذريعة ملائمة عبر دعاويه المتنوعة من المجددية إلى الألوهية لتشتيت الامة الإسلامية في عصره يتبنى القاديانية المعاصرون وسائل أكثر إيجابية لتحقيق نفس الهدف. والمواقع الإلكترونية و القنوات الفضائية التي تبدو بإسم الإسلام والتي تدبرها هذه الفرقة إن دلت على شيئ فإنما تدل على جدهم وجهدهم لكي يوقع السذجة والعامة من المسلمين في كيدهم ومكرهم.  وعبر هذا البحث حاولت أن أفند دعاوى ميرزا غلام أحمد في عصره وزمانه فهذا هو الجهد الذي أمرنا الله به فإن أكن من الموفقين فيه فما توفيقي إلا بالله عليه توكلت و إليه أنيب و إن تكن الأخرى فالله أسأل أن يرحم زلتي و يغفر لي كبوتي.  ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ………..ربنا أدخلنا مدخل صدق وأخرجنا مخرج صدق و اجعل لنا من لدنك سلطانا نصيرا  وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: